ألقى والي ولاية تيارت السيد محمد أمين درامشي كلمة الإفتتاح صبيحة يوم السبت 07 نوفمبر 2020، حين تنقله رفقة السلطات المحلية،المدنية و العسكرية إلى جامعة ابن خلدون لتكريم الطلبة الناجحين بالمراتب الاولى فى شهادتي التعليم المتوسط و الثانوي مثنيا من خلالها على مجهودات الأولياء و حرصهم على نجاح أبنائهم طيلة السنة الدراسية مشيرا كذالك إلى حجم الجهود المبذولة من طرف الأسرة التربوية لتحقيق النجاح و بنسبة 100% في صفوف الأقسام النهائية بشقيها المتوسط و الثانوي في الظروف الاستثنائية التي تمر بها الجزائر خاصة و العالم عامة و المتمثلة في وباء كوفيد 19 .و جاء فيها مايلي :


“الحمد لله القائل في محكم تنزيله (يرفع الله الذين آمنوا منكم و الذين اوتوا العلم درجات و الله بما تعملون خبير)،يسعدني أن ألتقي معكم في حفل التكريم السنوي الذي نسعى من خلاله إلى تقديم الشكر و العرفان للتلاميذ المتفوقين على الجهود الكبيرة التي بذلوها في سبيل التفوق الدراسي ،فها نحن اليوم نحتفي بمجموعة كبيرة من طلبتنا المتفوقين،والذين خطوا اسماؤهم في لوحة الشرف في ولايتنا،فالمتفوقون هم ثروة للوطن ، و يجب علينا أن نقدم لهم كل الرعاية و الاهتمام ،بما ينمي لديهم المهارات والرغبة في الاستمرار في المستويات المتقدمة التي يقدموها.فبهم تتشكل الطرق التي تعمل على بناء و ازدهار الاوطان في مختلف المجالات ،والنجاح العلمي هو الشعلة التي تضيئ لنا طريق النجاح …احتلت ولاية تيارت مرتبة مشرفة في شهادة البكالوريا بنسبة 55.65 % ،اي اعلى من النسبة الوطنية المقدرة ب 53.55% كما تجاوزت هذه الاخيرة نسب على التوالي للسنوات2018 ب 53.60% 2019 ب 55.01 % .كما احتلت ثانوية قاديري خالد بالسوقر المرتبة الأولى وطنيا بنسبة 97.48% و تحصل التلميذ مهيزل علي من ثانوية أحمد مدغري على المرتبة الأولى وطنيا في شعبة تسيير و اقتصاد …08 تلاميذ تحصلوا على معدلات تفوق 18من 20.و 49 تلميذ تحصلوا على معدلات تفوق 17 من20 . و 149 تلاميذ تحصلوا على معدلات تفوق 16من 20…كما اتشرف بتكريم نخبة من ابناءنا الكرام الذين رغم ظروفهم الصحية الخاصة ،الا انهم تجاوزا كل الصعاب و استطاعوا الحصول على شهادة البكالوريا ،فتحية خاصة لهم …اما بالنسبة لشهادة التعليم المتوسط بنسبة النجاح تجاوزت 90.61%،مقارنة مع سنة 2019 التي قدرت نسبة النجاح بها 53.59%.

السادة الأولياء و الأساتذة الكرام اوجه لكم بهذه المناسبة جزيل الشكر على المجهودات التي بذلتموها في سبيل ارساء تقاليد مكنت ابناءنا من النجاح و التفوق وطنيا.فبوركت تربيتكم و متابعتكم لاولادكم و هنيئا لكم ماحصدتم”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.